الموديول الخامس : بعض قواعد التنس

أضيف بتاريخ: 27 - 07 - 2019 | أضيف بواسطة: ayman | أضيف في: الفصل الدراسي الثاني

الموديول الخامس : بعض القواعد القانونية للتنس 

الاهداف السلوكية المعرفية :

أن يكون الطالب قادرا علي أن :

  1. يعرف بعض القوانين الخاصة برياضة التنس الأرضي .
  2. يذكر قواعد تسجيل النقاط والاشواط للفوز بالمباراة .
  3. يعدد قواعد اللعب الفردي والزوجي .

الاهداف السلوكية الوجدانية :

أن يكون الطالب قادر على أن :

  1. يشارك بإيجابية في أنشطة المقرر من خلال الموقع التعليمي الالكتروني .

المحتوي العلمي :

قاعدة (1) : الملعب : أبعاده ومعداته :

ملعب كرة المضرب (التنس): تمارس رياضة التنس فى ملعب مستطيل الشكل طوله 78 قدماً (77,23م) وعرضه 27 قدما (23,8م) تقسمه من وسطه بالعرض شبكة معلقة بحبل أو سلك معدنى لا يزيد قطره عن ثلث الإنش (8,0سم) وتمتد الشبكة بشكل تملأ به المسافة بين العمودين تماما ، وتكون ذات فوهات أو خروم صغيرة لا تسمح للكرة بالمرور من خلالها. أما ارتفاعها من الوسط فثلاثة أقدام (4,91سم) حيث يشد وتثبت من الأسفل بحزام أبيض اللون لا يزيد عرضه عن إنشين (5سم) ويجب أن يغطى الحبل أو السلك المعدنى وأعلى الشبكة وجانباها بشريط من القماش الأبيض لا يقل عرضه عن إنشين (5سم) ولا يزيد عن (3,6سم).

تسمى الخطوط التى تحدد نهايتى الملعب بخطي القاعدة أما الخطان اللذان يحددان جانبيه، فيسميان بخطى الجانبين. يرسم خط الإرسال على جانبى الشبكة وعلى مسافة مقدارها واحد وعشرون قدما (40,6م)، منها وبشكل مواز لها.

أما الملعب المخصص للعب الفريق الزوجى (الثنائى) فعرضه ستة وثلاثون قدماً (97,10كم) أى أعرض من الملعب المخصص للعبة الفردية بأربعة أقدام ونصف القدم (38,1) م.

الشبكة :

يجب أن تكون الشبكة ممتدة بشكل تام بحيث تملأ تماماً الفراغ بين القائمين، ويجب أن تكون ثقوبها صغيرة بشكل يكفل منع الكرة من المرور من خلالها. ويكون ارتفاع الشبكة عند المركز (الوسط) هو 3 أقدام (914 ملليمتر)

حيث يشدها إلى الأسفل شريط لا يزيد عرضه على 2 بوصة (5 سم) ويكون كله أبيض اللون ويكون ثمة شريط يغطى الحبل أو السلك المعدنى.

خطوط الملعب :

يسمى الخطان اللذان يحدان طرفى الملعب وجانبيه بـ “خطى القاعدة” و “خطى الجانبين” على التوالى. وعلى كل جانب من جانبى الشبكة، على بعد 21 قدماً (40,6م) منها، وبالتوازى معها يرسم خطا الإرسال نصف خط الإرسال المركزى (الأوسط) المنطقة الواقعة على كل من جانبى الشبكة والمحصورة بين خطى الإرسال وخطى الجانبين، ويطلق عليهما “منطقتى الإرسال” ويجب أن يكون عرض هذا الخط 2 بوصة (5 سم) ومرسوما فى المنتصف ما بين خطى الجانبين وموازيا لهما.

علامات المركز ( الوسط):

ينصف كلا من خطى القاعدة امتداد وهمى لخط اإرسال المركزى (الأوسط) إلى خط طوله 4 بوصات (10 سم) وعرضه 2 بوصة (5سم) ويطلق عليه “علامة المركز” (الوسط) ويكون مرسوماً إلى داخل الملعب بشكل عمودى ومتصل مع خط القاعدة لا يقل عرض جميع الخطوط الأخرى من 1 بوصة (5,2سم) ولا يزيد على 2 بوصة (5سم) فيما عدا خط القاعدة، الذى يجوز أن يكون 4 بوصات (10 سم)

ملحوظة :

عند إقامة البطولة الدولية للتنس “كأس ديفيز” أو البطولات الرسمية الأخرى للاتحاد الدولى للتنس، تكون هناك مسافة خلف كل قاعدة، لا تقل عن 21 قدماً (4,6 متراً) وعند الجوانب بما لا يقل عن 12 قدماً (66,3متراً).

قاعدة (2) التجهيزات الدائمة ( الثابتة ) للملعب :

التجهيزات الدائمة (كالثابتة) للمعلب تشمل فقط على الشبكة والقوائم وعلامات اللعب الفردى عصى الفردى والحبل أو السلك المعدنى والحزام والشريط لكنها تشتمل أيضاً على الحواجز الخلفية والجانبية والمنصات والمقاعد والكراسى الثابتة منها المتحركة – حول الملعب، ومن يشغلونها، وجميع التركيبات الأخرى حول الملعب وفوقه، والحكم ومراقب حبل الشبكة ومراقب أخطاء القدم، ومراقبى الخطوط وجامعى الكرات، إن وجدوا – متى يتواجد كل منهم فى المكان المخصص له.

قاعدة (3) الكرة – مواصفاتها حجمها – ارتدادها :

يجب أن يكون للكرة شكل خارجى منتظم وأن تكون بيضاء أو صفراء وأن تكون أقسامها متصلة بدون غرزات خياطة، وأن يتراوح قطرها بين (35,6 سم) و (67,6سم) أما وزنها فيجب أن يتراوح بين (7,56غ) و (5,58غ). يجب أن يكون ارتداد الكرة أكثر من 135سم وأقل من 147سم عند سقوطها من على إرتفاع 254سم فوق قاعدة صلبة (خرسانية).

قاعدة (4) المضرب :

المضارب التى لا تتوفر فيها الشروط التالية، تعتبر غير معتمدة فى اللعب طبقا لقواعد لعبة التنس.

أ- يكون السطح الضارب للمضرب مسطحا ومؤلفا من نمط من أوتار متقاطعة متصلة بإطار وتكون متشابكة أو ملتصقة حيثما تتقاطع بالتعاقب، وتكون شكل الاوتار موحدة بصفة عامة.

ب- يجب ألا يزيد الطول الإجمالى لإطار المضرب عن 32 بوصة (28,81 سم) بما فى ذلك مقبض المضرب وألا يزيد العرض الإجمالى للمضرب عن 5,12بوصة (75,31سم) وألا يزيد سطح الأوتار عن 5,15بوصة (37,39سم) فى طولها الإجمالى وعن 5,11بوصة (21,29سم) فى عرضها الإجمالى.

ج- يجب أن يكون الإطار – بما فى ذلك المقبض – حالياً من الأشياء الملتصقة (أو المربوطة) أو الوسائل الأخرى بخلاف تلك التى يقتصر استخدامها بشكل محدد للحد من التأكل واتمزق أو التذبذب أو لمنع ذلك.

د- يجب أن يكون الإطار – بما فى ذلك المقبض والأوتار – خالياً من أى وسيلة (أو جهاز) تجعل من الممكن تغيير شكل المضرب تغييراً جوهرياً، أو تغيير الثقل أثناء لعب نقطة ما.

– الحالة الأولى: هل يمكن أن يكون هناك أكثر من مجموعة واحدة من الاوتار على السطح الضارب للمضرب؟

– القرار: لا. فلإإن هذه القاعدة تتحدث عن نمط واحد – وليس عن أنماط – من الأوتار المتقاطعة.

– الحالة الثانية: هل يعتبر نمط أوتار. المضرب موحداً بصفة عامة ومسطحاً عندما تكون الأوتار على أكثر من سطح مستو واحد؟

– القرار: لا.

قاعدة (5) المرسل والمستقبل:

– يجب أن يقف اللاعبان فى جهتين متقابلين من الشبكة.

– يطلق على اللاعب الذى يقوم بقذف الكرة أولاً اسم “المرسل”.

– ويطلق على اللاعب الاخر اسم “المستقبل” أو “المستلم”.

– الحالة الأولى: هل يخسر اللاعب – الذى يحاول ضرب الكرة – النقطة إذا هو تخطى الخط الوهمى لامتداد الشبكة

أ- قبل ضرب الكرة ؟

ب- بعد ضرب الكرة ؟

– القرار: لا يخسر اللاعب النقطة فى أى من هاتين الحالتين بسبب تخطيه (عبوره) الخط الوهمى وبشرط ألا يدخل (يعبر) الخطوط التى تحدد ملعب خصمه.

أما فيما يتعلق بالعرقلة (الإعاقة) فإنه يجوز لخصمه أن يطلب معرفة قرار الحكم.

– الحالة الثانية: هل من الضرورى أن يطلب المرسل بوجوب وقوف المستقبل داخل الحدود المحددة لملعبه.

– القرار: لا ويجوز للمستقبل أن يقف حيث يشاء فى جانب الملعب المواجه للشبكة من جهته هو.

قاعدة (6) اختيار جهتى الملعب وحق الإرسال والاستقبال :

  • فى بداية الشوط الأول يتقرر اختيار الجهتين وحق الإرسال أو الاستقبال عن طريق القرعة.
  • ويجوز للاعب الفائز بالقرعة أن يختار هو أو أن يطلب من خصمه أن يختار.

أ- الحق فى أن يكون مرسلا أو مستقبلا – وفى هذه الحالة يختار اللاعب الآخر جهة اللعب.

ب- الجهة، وفى هذه الحالة يختار اللاعب الآخر الحق فى أن يكون مرسلا أو مستقبلاً.

قاعدة (7) : ضربة الارسال :

يجب أن تؤدى ضربة الارسال بالكيفية التالية :

قبيل بدء الإرسال مباشرة يجب على المرسل الوقوف وكلتا قدمية مستقرتان خلف “خط القاعدة” (خارج الملعب) فى حدود منطقة الامتدادين الوهميين لعلامة المركز (الوسط) وخط الجانب.

وعندئذ يقوم المرسل بقذف الكرة بيده فى الهواء فى أى إتجاه ويضربها بمضربه قبل أن تلمس الأرض، على أن تعتبر عملية الإرسال منتهية لحظة أن تتم الملامسة بين المضرب والكرة.

ويجوز للاعب ذى الذراع الواحدة أن يستخدم المضرب لقذف الكرة فى الهواء لأداء الإرسال.

– الحالة الأولى: هل يجوز للمرسل فى مباراة فردية أن يتخذ لنفسه مكانا خلف ذلك الجزء من خط القاعدة الواقع بين خطى الجانب الفردى وملعب الزوجى ؟

– القرار: لا يجوز ذلك.

– الحالة الثانية: إذا قذف لاعب كرتين أو أكثر أثناء الإرسال بدلا من واحدة هل يخسر اللاعب ذلك الإرسال؟

– القرار: لا، بل يجب النداء بالإعادة (للإرسال) إلا إذا رأى الحكم أن ذلك الفعل كان متعمداً. فعندئذ يخسر اللاعب النقطة.

قاعدة (8) : خطأ القدم :

1- يجب على المرسل خلال عملية الإرسال :

ألا يغير مكانه بالمشى أو الركض .

2- ألا يلمس بأى من قدميه أية منطقه باستثناء تلك الواقعة خلف خط القاعدة ضمن الامتداد الوهمى لعلامة المركز ( الوسط ) وخطى الجانب .

قاعدة (9) : أداء الإرسال :

أ- عند القيام بأداء الإرسال يجب على المرسل أن يقف بالتبادل خلف الجهة اليمنى ثم اليسرى لملعبة وعليه أن يبدأ إرساله من الجهة اليمنى فى كل شوط.

ب- يجب أن تمر الكرة المرسلة من فوق الشبكة، وأن تلمس الأرض داخل منطقة الإرسال المقابلة قطريا للمرسل، أو أن تقع على أى خط يحيط بتلك المنطقة، وذلك قبل أن يردها المستقبل (المستلم).

قاعدة (10) : خطأ الإرسال :

يعتبر الإرسال غير سليم ( خاطئا ) فى الحالات التالية :

1- إذا إرتكب اللاعب المرسل أى خرقاً للقواعد (7) أو (8) أو (9)

2- إذا أخفق اللاعب المرسل فى إصابة الكرة أثناء محاولته ضربها .

3- إذا مست الكرة المرسلة أحد التركيبات الثابتة (فيما عدا الشبكة والحزام والشريط) وذلك قبل أن تلمس الأرض .

– الحالة الأولى: إذا عاد المرسل – بعد قذف الكرة إ لى أعلى، واستعداداً لضربة الإرسال – وقرر عدم ضرب الكرة ثم أمسكها بدلا من أن يضربها. هل يعتبر ذلك خطأ ؟

– القرار: لا.

– الحالة الثانية: عند أداء الإرسال فى شوط فردى ملعوب على ملعب زوجى ذى قوائم للعب الزوجى وأخرى للعب الفردى وأصابت الكرة أحد قوائم ملعب الفردى ثم سقطت على الأرض داخل خطوط منطقة الإرسال الصحيح، فهل يعتبر ذلك خطأ أم يعاد الإرسال؟

– القرار: فى حالة الإرسال يعتبر ذلك خطأ لأن قوائم الملعب الفردى وقوائم الملعب الزوجى وكذلك الجزء من الشبكة أو الشريط الواقع بينهما تعتبر كلها أجزاء من التركيبات الثابتة.

قاعدة (11) : الإرسال الثانى ( الإرسال عقب الخطأ الأول )

عقب وقوع خطأ ما فى (ضربة الإرسال) – وكان ذلك الخطأ الأول – فإنه يتحتم على المرسل أن يقوم بإعادة أداء الإرسال من خلف نفس الجهة التى تم منها تنفيذ الإرسال الخاطئ.

– الحالة الأولى: قام لاعب بأداء الإرسال من منطقة إرسال خاطئة (مخالفة) ويخسر النقطة ثم يطالب بعد ذلك باحتساب خطأ بسبب مركزه الخاطئ .

– القرار: يظل احتساب النقطة سارياً ويتم أداء الإرسال التالى من الموقع الصحيح حسب نظام احتساب النقطة (حسب النتيجة).

– الحالة الثانية: عند احتساب النقط (العد) إلى (15 – الكل) ويقوم المرسل – بطريق الخطأ – بأداء الإرسال لملعبه ويكتسب النقطة ، ثم يقوم بعد ذلك بأداء إرسال غير سليم ومن النصف الايمن لملعبه، وعندئذ يتم اكتشاف خطأ موقعة (مركزه).

فهل يكون له الحق فى أن تحتسب له النقطة السابقة؟ ومن أى جهة يجب عليه أداء الإرسال التالى ؟

– القرار: تحتسب النقطة السابقة ويجب أن يتم أداء الإرسال التالى من النصف الأيسر لملعبه حيث يكون التسجيل (30 – 15) ويكون المرسل بذلك قد قام بأداء ضربة إرسال واحدة خطأ.

قاعدة (12) : وقت وجوب الإرسال :

يجب ألا يقوم المرسل بأداء الإرسال ، حتى يكون المستقبل (المستلم) مستعداً، فإذا حاول المستقبل رد الإرسال فإنه بذلك يعتبر مستعدا ، وإذا أظهر المستقبل مع ذلك عدم استعداده فلا يجوز له المطالبة بالاحتساب الخطأ نتيجة عدم نزول الكرة على الأرض ضمن حدود المنطقة المحدودة للإرسال.

قاعدة (13) : الاعادة let

فى جميع الحالات التى يلزم أن تعلن فيها الإعادة لهذه القواعد، أو التى تستوجب إيقاف اللعب، فإنه يجب أن تفسر كما يلى.

أ- عندما يعلن عنها بخصوص ضربة إرسال فقط فإن ضربة الإرسال هذه هى وحدها التى يجب أن تعاد.

ب- عندما يعلن عنها تحت أى ظرف آخر فإن النقطة هى التى يجب أن تعاد.

– الحالة الأولى: تسبب فى قطع الإرسال عائق غير تلك الأشياء (التركيبات الثابتة) التى تنص عليها

– القرار: لا : ويتحتم إعادة النقطة بكاملها.

– الحالة الثانية: إذا تهشمت الكرة (أو انفجرت) وهى فى اللعب، فهل يجب النداء بالإعادة ؟

– القرار: نعم

قاعدة (14) : الإعادة فى الإرسال :

يعاد الإرسال فى الحالات التالية :

أ- إذا مست الكرة بعد إرسالها – الشبكة أو الحزام أو الشريط، وكانت فيما عدا ذلك صحيحة، أو إذا حدث بعد لمسها للشبكة أو الحزام أو الشريط ، أن مست المستقبل أو أى شئ يلبسه أو يحمله قبل سقوطها على الأرض .

ب- إذا قام المرسل بأداء إرسال صحيح أو خاطئ عندما لا يكون المستقبل مستعدا

قاعدة (15) : ترتيب الإرسال .

عند انتهاء الشوط الأول يصبح المستقبل مرسلاً ويصبح المرسل مستقبلاً، وهكذا بالتبادل فى جميع الأشواط التالية من المباراة.

قاعدة (16) : تغير اللاعبين لجهتى الملعب .

يجب أن يقوم اللاعبان بتغيير جهتى الملعب فى نهاية الشوط الأول والشوط الثالث. وكل شوط فيما تلا ذلك فى كل مجموعة بالتعاقب ، وفى نهاية كل مجموعة إلا عندما يكون عدد الأشواط فى مثل هذه المجموعة زوجيا وفى هذه الحالة لا يتم التغيير حتى نهاية الشوط الأول من المجموعة التالية.

إذا تم ارتكاب خطأ ما، ولم يتبع الترتيب الصحيح ، فعلى اللاعبين إتخاذ مواقعهم الصحيحة فور اكتشاف الخطأ واتباع الترتيب الاصلى.

– الحالة الأولى: أخفق اللاعب فى القيام برد سليم للكرة، ولم يصدر أى نداء وتظل الكرة فى اللعب، فهل يجوز لخصمة فيما بعد أن يطالب بالنقطة لصالحه بعد إنتهاء فترة اللعب؟

– القرار: لا فليس من الجائز المطالبة بالنقطة إذا استمر اللاعبان فى اللعب عقب حدوث الخطأ بشرط عدم حدوث إعاقة للخصم.

قاعدة (17) : الكرة فى اللعب :

تكون الكرة سارية فى اللعب بمجرد أداء الإرسال. وفيما عدا التنبية بالخطأ أو بإعادة الإرسال فإن الكرة تستمر فى اللعب حتى يفوز أحد الفريقين بالنقطة .

– الحالة الأولى: أخفق لاعب فى رد الكرة بشكل صحيح واستمر اللعب بعد حدوث الخطأ بشرط الانتهاء من الدور؟

– القرار: كلا : لا يجوز المطالبة بالنقطة إذا استمر اللعب بعد حدوث الخطأ بشرط عدم حدوث إعاقة الخصم.

قاعدة (18) : ينال المرسل نقطة .

أ- إذا كانت الكرة المرسلة غير معادة حسب ما ورد فى القاعدة (14) ومست المستقبل أو أى شئ يلبسه أو يحمله قبل نزولها الأرض .

ب- إذا خسر المستقبل – بخلاف ذلك – النقطة طبقاً لما تحدده بالقاعدة رقم (20)

قاعدة (19) : ينال المستقبل نقطة :

أ- إذا قام المرسل بأداء إرسالين خاطئين متتاليين .

ب- إذا خسر المرسل بخلاف ذلك النقطة طبقا لما ورد بالقاعدة رقم (20) أدناه .

قاعدة (20) : يخسر اللاعب النقطة :

أ- إذا هو أخفق فى أن يرد الكرة الملعوبة مباشرة فوق الشبكة قبل أن تلمس الأرض مرتين متتاليتين ما نصت عليه القاعدة ( 24 – أ ، جـ ).

ب- إذا هو رد الكرة الملعوبة بحيث تمس الأرض أو أحد التركيبات الثابتة أو أى شئ أخر خارج أى من الخطوط المحددة لملعب خصمه عدا ما نصت عليه قاعدة ( 24 – أ ، جـ )

ت- إذا تم الفرد ضرب الكرة وهى طائرة (ضربة مباشرة) وأخفق فى ردها رداً صحيحاً حتى ولو كان واقفاً خارج الملعب.

ث- إذا هو تعمد أثناء لعب الكرة ومسكها أو حملها فوق مضربة أو لمسها عن قصد أكثر من مرة بمضربه.

ج- إذا لمس هو أو مضربه أو أى شئ يلبسه أو يحمله ، الشبكة أو القوائم أو قوائم الفردى أو الحبل أو السلك المعدنى أو الحزام أو الشريط أو الارض ضمن حدود ملعب خصمه فى أى وقت، بينما تكون الكرة فى اللعب.

ح- إذا ضرب الكرة وهى طائرة (ضربة مباشرة) قبل عبورها الشبكة.

خ- إذا مسته الكرة وهى فى اللعب أو مست أى شئ فى يده أو يديه.

د- إذا قذف مضربه نحو الكرة وأصابها.

ذ- إذا تعمد تغيير شكل مضربه بشكل جوهرى أثناء لعب النقطة.

– الحالة الأولى: إذا طار المضرب من يد المرسل أثناء القيام بأداء الإرسال ومس الشبكة قبل أن تمس الكرة الأرض. هل يعتبر ذلك خطأ إرسال، أو هل يخسر اللاعب النقطة.

– القرار: يخسر المرسل النقطة لأن مضربه مس الشبكة أثناء وجود الكرة فى اللعب.

– الحالة الثانية: فى الإرسال طار المضرب من يد المرسل ومس الشبكة بعد أن تكون الكرة قد مست الأرض خارج الملعب الصحيح فهل يعتبر ذلك خطأ إرسال ؟ أو هل يخسر اللاعب النقطة؟

– القرار: يعتبر ذلك خطأ إرسال، لأن الكرة كانت خارج اللعب عندما مس المضرب الشبكة.

– الحالة الثالثة: اللاعبان ” أ ” و ” ب ” يلعبان ضد اللاعبين “ج” ، “د” ويقوم اللاعب “أ” بأداء الإرسال إلى اللاعب “د” لمى اللاعب “ج” الشبكة قبل أن تلمس الكرة الارض ثم تم الإعلان عن وقوع خطأ إرسال بسبب سقوط الكرة المرسلة خارج حدود المنطقة الصحيحة فهل يخسر اللاعبان “ج” و “د” النقطة ؟

– القرار : النداء بكلمة ” خطأ fault ” هو قرار غير صحيح، فقد خسر اللاعب “ج” و “د” النقطة فعلا قبل الإعلان عن وقوع الخطأ ، لأن اللاعب “ج” لمس الشبكة بينما كانت الكرة فى اللعب.

– الحالة الرابعة: هل يجوز أن يقفز اللاعب من فوق الشبكة إلى ملعب خصمه أثناء وجود الكرة فى اللعب دون أن ينال عقاب ؟

– القرار : كلا ويخسر اللاعب النقطة .

– الحالة الخامسة: لاعب واقف خارج الملعب يضرب الكرة وهى طائرة، أو يمسكها فى يده ثم يطالب بالنقطة لان الكرة كانت متجهة بالتأكيد إلى خارج الملعب.

– القرار: لا يحق له المطالة بالنقطة لصاحله باى حال من الأحوال حيث أن:

1- إذا امسك الكرة يخسر النقطة .

2- إذا ضرب الكرة وهى طائرة وكان رده للكرة خاطئا فإنه يخسر النقطة .

3- إذا ضرب الكرة وهى طائرة وكان رده للكرة صحيحا تظل اللعبة مستمرة (حتى يتقرر النقطة).

قاعدة (21) : إعاقة الخصم المتعمدة وغير المتعمدة :

إذا ارتكب أى لاعب عملا تسبب فى إعاقة الخصم أثناء قيامه بضربه ما، فعندئذ، إذا كان متعمدا فإنه يخسر النقطة، وإذا لم يكن متعمدا فيجب إعادة النقطة .

– الحالة الأولى: هل يكون اللاعب عرضة للجزاء إذا لمس خصمه أثناء قيامه بضرب الكرة ؟

– القرار : كلا إلا إذا رأى الحكم ضرورة تطبيق القاعدة رقم (21)

– الحالة الثانية: عندما ترتد الكرة عائده من فوق الشبكة يجوز للاعب صاحب الدور أن يمد يده بالضرب فوق الشبكة لكى يلعب الكرة فما هو الحكم إذا عرقله خصمه عن القيام بذلك؟

يجوز للحكم إما أن يمنح لنقطة للاعب الذى أعيق أو أن يأمر بإعادة لعب تلك النقطة.

– الحالة الثالثة: هل تشكل الضربة المضاعفة (المزدوجة) اللاإرداية عملا يعيق الخصم كما نصت عليه القاعدة (21)

– القرار: لا

قاعدة (22) : نزول الكرة على الخط :

الكرة التى تسقط على أحد الخطوط تعتبر أنها سقطت داخل الملعب الذى يحدده ذلك الخط.

قاعدة (23): ملامسة الكرة للتركيبات الثابتة :

إذا مست الكرة وهى فى اللعب إحدى التركيبات الثابتة (فيما عدا الشبكة والقوائم وقوائم الفردى والحبل أو السلك المعدنى أو الحزام أو الشريط).

بعد سقوطها على الأرض، فإن اللاعب الذى يفوز بالنقطة، إما إذا كان ذلك قبل سقوطها على الأرض فإن خصمه هو الذى يفوز بالنقطة .

– الحالة الأولى: أصابت الكرة الحكم او المقعد بعد أن صدها أحد اللاعبين وادعى اللاعب أن الكرة كانت فى طريقها إلى داخل الملعب.

– القرار: يخسر اللاعب النقطة.

قاعدة (24) : الرد السليم للكرة :

يعتبر رد الكرة صحيحا :

أ- إذا مست الكرة الشبكة أو القوائم أو قوائم اللعب الفردى أو الحبل أو السلك المعدنى أو الحزام أو الشريط، بشرط أنها تمر فوق أى منها ثم تسقط على الأرض ضمن حدود الملعب.

ب- إذا سقطت الكرة – بعد إرسالها أو ردها – على الارض داخل حدود الملعب الصحيح ، ثم ارتدت أو عادت نحو الخلف بفعل الرياح – من فوق الشبكة وحدث أن قام اللاعب صاحب الدور فى ضرب الكرة بمد يده التى تحمل المضرب فوق الشبكة ولعب الكرة بشرط ألا يلمس هو أو أى جزء من ملابسة أو مضربة، الشبكة أو قوائم الزوجى، أو قوائم اللعب الفدرى أو الحبل أو السلك المعدنى أو الحزام أو الشريط أو الأرض داخل ملعب الخصم، وإذا كانت الضربة بخلاف ذلك صحيحة.

ت- إذا تم صد الكرة من خارج القائم سواء كان ذلك فوق أو تحت مستوى الشبكة حتى وإن مست أى واحد من القوائم المذكورة بشرط أنها تسقط على الأرض ضمن الملعب الصحيح .

ث- إذا عبر مضرب اللاعب قمة الشبكة عقب رد اللاعب للكرة بشرط أن تكون الكرة قد مرت من فوق الشبكة قبل أن تلعب وأن يكون ردها صحيحاً.

ج- إذا أفلح اللاعب فى صد الكرة المرسلة أو الملعوبة والتى تصيب كرة أخرى ملقاة على أرض الملعب .

ملحوظة خاصة بالقاعدة (24) :

فى المباراة الفردية، إذا تم تجهيز الملعب الزوجى بقوائم اللعب الفردى فإن قوائم الملعب الزوجى وكافة أجزا ءالشبكة أو الحبل أو السلك المعدنى وشريط الشبكة خارج قوائم الفردى يجب أن تعتبر أجزاء التركيبات الثابتة فى جميع الاوقات ، ولا تعتبر كقوائم أو كأجزاء الشبكة، بالنسبة للعب الفردى ويعتبر رد الكرة سليما عند عبورها من تحت حبل الشبكة فيما بين قائم الفردى وقائم الزوجى المجاور له دون أن تمس الحبل أو الشبكة أو قائم الزوجى ثم تسقط ضمن حدود منطقة اللعب .

قاعدة (25): إعاقة اللاعب :

يجب إعلان إعادة النقطة فى حالة حدوث إعاقة لأحد اللاعبين عن أداء ضربة بسبب أى عائق خارج عن إرادته، باستثناء أحد التركيبات الثابتة للملعب.

قاعدة (26) تسجيل نقاط الشوط :

إذا فاز اللاعب بالنقطة الأولى يكون النداء بالعد (15) لصالح ذلك اللاعب وعند فوزه بالنقطة الثانية يكون النداء بالعد (30) لصالحه.

وعند فوزه بالنقطة الثالثة يكون النداء بالعد (40) لصالحه.

وعندما يفوز بالنقطة الرابعة يصبح العد “شوط” لصالح ذلك اللاعب (أى يكسب اللاعب الشوط ) باستثناء ما يلى:

  • إذا فاز كل من اللاعبين بثلاث نقاط يكون النداء على العد ” تعادل “Deuce”.
  • وإذا فاز لاعب بالنقطة التالية فيعلن عن احتساب النقطة لصالحه Advanceage.

فإذا فاز نفس اللاعب بالنقطة التالية فإنه يفوز بالشوط، أما إذا فاز اللاعب الآخر بالنقطة التالية يكون النداء بالتعادل مرة أخرى، وهكذا حتى يفوز أحد اللاعبين بنقطتين متتاليتين بعد التعادل مباشرة، وعندها يحتسب الشوط لصالح ذلك اللاعب.

قاعدة (27) : تسجيل الأشواط فى المجموعة :

أ- يعتبر فائز بالمجموعة اللاعب أو الفريق الذى يفوز أولا بستة أشواط، وإلا فإنه يجب عليه أن يتقدم على منافسة بفارق شوطين ويجب تمديد المجموعة عند الضرورة حتى يتم إحراز هذا الفارق.

ب- يمكن استخدام نظام كسر التعادل كبديل لنظام المجموعة الإضافية فى الفقرة (أ) من هذه القاعدة، بشرط أن يتم الإعلان عن هذا القرار مقدما قبل المباراة.

ت- وفى هذه الحالة تصبح القواعد التالية نافذة المفعول:

يبدأ العمل بنظام كسر التعادل عندما يصل العد إلى “ستة أشواط – الكل” فى أية مجموعة فيما عدا المجموعتين الثالثة والخامسة من مباراة من ثلاث مجموعات أو من خمس مجموعات على التوالى عندما تلعب مجموعة اضافية عادية إلا إذا تقرر وأعلن خلاف ذلك مقدما قبل المباراة .

اللعب الفردى :

1- اللاعب الذى يفوز أولا بسبع نقاط يفوز بالشوط وبالمجموعة بشرط أن يكون متقدما عن منافسة بنقطتين.

2- اللاعب عليه الدور فى الارسال يكون المرسل للنقطة الأولى. ويكون منافسة هو المرسل للنقطتين الثانية والثالثة – وبعد ذلك يكون لكل لاعب أن يرسل نقطتين متتاليتين على التوالى حتى يتقرر الفائز بالشوط وبالمجموعة.

3- من النقطة الأولى يتم أداء الإرسال بالتبادل من جانب الملعب الأيمن والأيسر وبدئا من الجانب الايمن للملعب.

4- يغير اللاعبان طرفى ملعبهما بعد كل 6 نقاط وأيضا بعد الإنتهاء من الشوط بنظام كسر التعادل.

5- يحتسب الشوط بنظام كسر التعادل كشوط واحد فيما يتعلق بتغيير الكرات باستثناء أنه إذا لزم تغيير الكرات عند بدء نظام كسر التعادل فيجب تأجيل التغيير حتى الشوط الثانى من المجموعة التالية:

اللعب الزوجى Doubles :

تطبق نفس إجراءات اللعب الفردى فى اللعب الزوجى. واللاعب الذى عليه الدور فى الإرسال يكون المرسل للنقطة الأولى وبعد ذلك يكون لكل لاعب أن يرسل نقطتين على التوالى بالتبادل وبنفس الترتيب السابق فى تلك المجموعة إلى أن يتقرر الفائز بالشوط وبالمجموعة.

الدوران فى الإرسال Rotation of Service :

إن اللاعب (أو الفريق – فى حالة اللعب الزوجى) الذى قام بأداء الإرسال الأول فى شوط كسر التعادل يجب أن يستقبل الإرسال فى الشوط الأول من المجموعة التالية.

– الحالة الأولى: عند العد 6 الكل يتم لعب كسر التعادل بالرغم من أنه كان قد تقرر وأعلن قبل المباراة بأنه سيتم العمل بنظام المجموعات الإضافية. فهل تحتسب النقاط التى تم لعبها؟

– القرار: إذا كان الخطأ قد اكتشف قبل أن تكون الكرة فى اللعب للنقطة الثانية فتحتسب النقطة الأولى ولكن الخطأ يجب تصحيحه فوراً. أما إذا اكتشف الخطأ بعد أن وضعت الكرة فى اللعب للنقطة الثانية فإنه يجب مواصلة الشوط على أنه شوط كسر تعادل.

– الحالة الثانية: عند العد 6 الكل يتم لعب شوط إضافى بالرغم من أنه كان قد تقرر وأعلن قبل المباراة بأنه سيتم العمل بنظام كسر التعادل فهل تحتسب النقاط التى لعبها؟

– القرار: إذا كان الخطأ قد اكتشف قبل أن تكون الكرة فى اللعب للنقطة الثانية فتحتسب النقطة الأولى، ولكن الخطأ يجب تصحيحه فوراً. أما إذا اكتشف الخطأ بعد أن وضعت الكرة فى اللعب للنقطة الثانية فإنه يجب مواصلة المجموعة الإضافية، إذا وصلت النتيجة بعدئذ إلى ثمانية أشواط الكل أو أعلى بعدد زوجى فإنه يجب لعب كسر تعادل.

– الحالة الثالثة: إذا حدث أثناء كسر التعادل فى مباراة فردية أو زوجة أن قام لاعب بإرسال فى غير دورة، فهل يظل ترتيب الإرسال على هذا التغيير حتى نهاية الشوط؟

– القرار: إذا كان قد أتم دوره فى الإرسال فإنه يظل ترتيب الإرسال على هذا التغيير.

أما إذا اكتشف الخطأ قبل أن يتم اللاعب دوره فى الإرسال فإنه يجب تصحيح ترتيب الإرسال فورا وتحتسب أى نقاط قد تم لعبها.

قاعدة (28) : الحد الأقصى لعدد المجموعات :

يمكن أن يكون الحد الأقصى لعدد المجموعات ثلاثة وفيها يحتال اللاعب أو الفريق إلى الفوز بمجموعتين للفوز بالمبارة كما يمكن أن يكون الحد الأقصى لعدد المجموعات خمسة وفيها يحتاج اللاعب أو الفريق إلى الفوز بثلاث مجموعات للفوز بالمباراة.

قاعدة (29) : وظيفة حكام الملعب :

فى المباريات التى يعين فيها حكم المباراة umpire فإن قراره يكون نهائيا ، أما فى حالة تعيين حكم عام Refree فيجب الرجوع إليه عند أى إعتراض حول مسألة قانونية فى قرار أصدره حكم المباراة، وفى جميع هذه الحالات يكون قرار الحكم العام نهائياً.

وفى المباريات التى يعين فيها مساعدون لحكم المباراة (مراقبو خطوط، ومراقبو الشبكة ومراقبو خطأ القدم) فإن قراراتهم تكون نهائية فيما يتعلق بالمسائل الواقعية فيما عدا إذا كان فى رأى حكم المباراة أن خطأ واضحا قد حدث، فيكون من حقه تغيير قرار لأحد المساعدين أو أن يأمر بالإعادة.

وفى مباريات كأس ديفيز أو منافسات فرق أخرى حيث يوجد حكم عام على أرض الملعب فإنه يمكن لهذا الحكم العام أن يغير أى قرار والذى يجوز له أيضا لن يصدر تعليماته إلى حكم المباراة لكى يأمر بالاعادة.

ويحوز للحكم العام حسب حسن تقديره أن يؤجل مباراة بسبب حلول الظلام أو بسبب حالة الأرض أو الأحوال الجوية. وفى أى حالة من حالات التأجيل فإن جميع النقاط والنتائج التى سبق تسجيلها وأماكن اللاعبين على أرض الملعب تظل قائمة على ما هو عليه فيما عدا إذا اتفق الحكم العام واللاعبون بالاجماع على خلاف ذلك.

– الحالة الأولى: يأمر حكم المباراة بالاعادة ولكن أحد اللاعبين إدعى أنه ينبغى عدم إعادة النقطة فهل يجوز أن يطلب ذلك من الحكم العام لإصدار قرار ؟

– القرار: نعم إن أى مسألة تتعلق بقانون التنس، بمعنى أن تكون قضية ترتبط بتطبيق وقائع معينة يجب أن يتم فيها أولا من قبل حكم المباراة . ومع ذلك فإذا كان حكم المباراة غير متأكد أو إذا اعترض لاعب على قرار الحكم فحينئذ يجب أن يطلب من الحكم العام اتخاذ قراره، ويكون قرار نهائيا.

– الحالة الثانية: تم النداء على كرة بأنها (خارج الملعب out) ولكن أحد اللاعبين يدعى بأن الكرة كانت صحيحة. هل يجوز للحكم العام إصدار حكم ؟

– القرار: كلا : لأن هذه المسألة تكون واقعية بمعنى أن القضية المرتبطة بما حدث فعلاً كانت أثناء حادث عرضى وبناء على ذلك فإن قرار الحكام على أرض الملعب يكون نهائيا .

الحالة الثالثة: هل يجوز لحكم مباراة أن يلغى قرارا لأحد مراقبى الخطوط فى نهاية دور ما، إذا كان فى رأيه أن خطأ واضحا قد حدث أثناء سير الدور rally.

– القرار: كلا : يجوز لحكم المباراة أن يلغى قرارا لأحد مراقب الخط فقط إذا فعل ذلك بعد حدوث الخطأ مباشرة.

– الحالة الرابعة: أعلن مراقب الخطوط أن الكرة كانت خارج الملعب ولم يستطيع حكم المباراة رؤيتها بوضوح وبالرغم من أنه قد فكر بأن الكرة كانت بداخل الملعب. هل يجوز لحكم المباراة أن يلغى قرار مراقب الخطوط؟

– القرر: كلا يجوز لحكم المباراة أن يلغى أى قرار إذا اعتبر أن النداء كان خاطئا وبعيدا عن أى شك معقول.

– الحالة الخامسة: هل يجوز لمراقب الخطوط أن يغير نداءه بعد أن يكون حكم المباراة قد أعلن النتيجة؟

– القرار: نعم، فإنه عندما يدرك مراقب الخطوط أنه قد ارتكب خطأ، يجوز له تصحيح الخطأ بشرط أن يؤدى ذلك على الفور.

– الحالة السادسة: إدعى لاعب أن ضربته كانت صحيحة بعد أن أعلن مراقب الخطوط أنها “خارج الملعب” فهل يجوز لحكم المباراة أن يلغى قرار مراقب الخطوط؟

– القرار: كلا لا يجوز لحكم المباراة أن يلغى قرار مراقب الخطوط لمجرد الخطوط لمجرد الاعتراض أو لاستغاثة اللاعب.

قاعدة (30 ) : استمرارية اللعب وفترات الراحة :

يجب أن يستمر اللعب بدون توقف منذ لحظة ضربة الإرسال الأولى حتى نهاية المباراة وفقا لما يتمشى مع الشروط التالية .

أ- إذا كان الإرسال الأول خاطئا فإنه يجب على المرسل أن يقوم بضرب الارسال الثانى بدون تأخير.

ويجب على المستقبل أن يلعب بما يتناسب مع السرعة المعقولة للمرسل كما يجب أن يكون مستعدا للاستقبال عندما يكون المرسل مستعدا للإرسال.

عند تغير طرفى الملعب يجب أن تمضى (90) ثانية كحد أقصى من لحظة خروج الكرة من اللعب فى نهاية الشوط وحتى وقت ضرب الكرة للنقطة الأولى من الشوط التالى.

بعد الشوط الأول من كل مجموعة وأثناء كسر التعادل يجب أن يكون اللعب مستمرا ويبدل اللاعبون طرفى الملعب بدون فترة راحة.

عند نهاية كل مجموعة يجب أن تكون فترة راحة للمجموعة مدتها 120 ثانية كحد أقصى من لحظة خروج الكرة من اللعب فى نهاية الشوط وحتى وقت ضرب الكرة للنقطة الأولى من الشوط التالى.

يجب أن يستخدم حكم المباراة صلاحياته عندما يكون هناك عاقة تجعل معها استمرارية اللعب أمرا غير ممكن.

يجوز لمنظمى الدورات الدولية وبطولات الفرق المعترف بها من قبل الاتحاد الدولى للتنس يحدد الفترة المسموح بها بين النقاط والتى تكون 20 ثانية كحد أقصى من لحظة خروج الكرة من اللعب فى نهاية نقطة واحدة وحتى وقت ضرب الكرة للنقطة الثانية.

ب- يجب عدم إيقاف اللعب أو تأخيره أو التدخل فيه بغرض تمكين لاعب من استعادة قوته أو استرداد أنفاسة أو حالته البدنية. ولكن فى حالة إصابة عرضية، فإنه يجوز للحكم أن يسمح بفترة إيقاف لمرة واحدة مدتها ثلاث دقائق من أجل تلك الإصابة.

ت- إذا حدث ظروف خارجية عن إرادة اللاعب أن أصبحت ملابسة أو حذاؤه أو أداته “باستثناء مضربه” فى وضع سيئ يستحيل معه أو غير مرغوب فيه مواصلة اللعب أو أن يكون ذلك أمراً غير مرغوب فيه استمرار للعب يجوز لحكم المباراة إيقاف اللعب أثناء إجراء إصلاح العيب .

ث- يجوز لحكم المباراة إيقاف اللعب أو تأخيره فى أى وقت قد يراه ضروريا ومناسبا .

ج- عقب المجموعة الثالثة أو المجموعة الثانية فى حالة اشتراك السيدات يحق لاى من اللاعبين أن ينال فترة راحة لا تتعدى عشرة دقائق ، أو 45 دقيقة أو أكثر فى البلدان الواقعة بين خطى عرض 15 درجة شمالا و15 درجة جنوبا عند الضرورة بسبب الظروف الخارجة عن سيطرة اللاعبين.

ح- للجنة المشرفة على الدورة أن تقرر وفقا لتقديرها الوقت المسموح به لفترة الاحماء قبل المباراة ولكن هذا لا يجوز أن يتعدى خمس دقائق ويجب الإعلان عنه قبل بدء البطولة .

خ- فى حالة استخدام المعتمد للجزاء بالنقط ونظام الجزاء بالنقط غير المتراكمة فإنه يجب على حكم المباراة إصدار قراراته فى حدود ما ينص عليه كل من النظامين.

د- فى حالة مخالفة مبدأ وجوب استمرارية اللعب يجوز لحكم المباراة بعد توجيه إنذار أن يحرم اللاعب المخالفة.

قاعدة (31) : توجيهات تدريبية :

يجوز للاعب أثناء اللعب فى المباراة ضمن إحدى منافسات الفرق أن يتلقى توجيهات تدريبية من قائد الفريق الجالس فى الملعب على أن يتم ذلك فقط عند تغيير طرفى الملعب فى نهاية الشوط ولكن ليس عند تغيير طرفى الملعب أثناء شوط كسر التعادل.

لا يجوز للاعب أن يتلقى أى توجيهات تدريبية أثناء لعب أى مباراة.

يجب الالتزام التام بأحكام هذه المادة.

يجوز بعد توجيه الإنذار اللازم حرمان اللاعب المخالف وعند تطبيق نظام نقاط الجزاء فإنه يجب على حكم المباراة توقيع الجزاءات وفقا لذلك النظام.

قاعدة (32) : تغيير الكرة

فى الحالات التى تغير فيها الكرات بعد عدد معين من الأشواط وحدث ولم تغير الكرات فى ترتيبها الصحيح فإنه يتم تصحيح هذا الخطأ عندما يكون اللاعب أو اللاعبين فى حالة الزوجى الذى كان له الحق فى الارسال بكرات جديدة جاء عليه الدور فى الإرسال بها. ويجب تغير الكرات بعد ذلك بحيث يكون عدد الاشواط بين التغييرين هو ذلك المتفق عليه فى الأصل.

اللعب الزوجى

قاعدة (33) : اللعب الزوجى :

تطبق جميع القواعد المذكورة سابقاً على اللعب الزوجى باستثناء المذكور أدناه.

قاعدة (34) ملعب الزوجى :

يكون عرض الملعب بالنسة للعب الزوجى هو 36 قدم ( 97,10م) أى بزيادة مقدارها 5,4 قدم ( 37,1م) فى العرض من كل جانب عن الملعب الفردى.

قاعدة (35) نظام الإرسال فى اللعب الزوجى .

يتقرر نظام الإرسال فى بداية كل مجموعة على النحو التالى:

يحدد الفريق (الزوجى) الذى له حق الإرسال فى الشوط من كل مجموعة أى من الزميلين يبدأ الإرسال وكذلك أيضا بالنسبة للمنافسين فى الشوط الثانى.

ويجب أن يقوم زميل المرسل فى الشوط الاول بالارسال فى الشوط الثالث كما يقوم زميل المرسل فى الشوط الثانى بالارسال فى الشوط الرابع وهكذا يستمر البدء فى الإرسال على التوالى فى أشواط كل مجموعة.

-الحالة الأولى: فى اللعب الزوجى لم يظهر أحد اللاعبين عند بدء اللعب ويطالب زميله بالسماح له باللعب بمفرده ضد الفريق المنافس فهل يجوز ذلك؟

– القرار: كلا .

قاعدة (36) : نظم الاستقبال فى اللعب الزوجى

يتقرر نظام استقبال الإرسال عند بداية كل مجموعة على النحو التالى:

يحدد الفريق (الزوج) الذى سوف يستقبل الإرسال فى الشوط الأول أى من الزميلين يقوم باستقبال الإرسال الأول وعلى هذا الزميل أن يقوم باستقبال الإرسال الأول فى كل شوط فردى طوال تلك المجموعة كما يقرر الزميلان المتنافسان بالمثل أى منهما سوف يستقبل الإرسال الأول كما فى شوط زوجى طول تلك المجموعة. ويتبادل الزميلان استقبال الإرسال على التوالى خلال كل شوط.

– الحالة الأولى: فى اللعب الزوجى هل يمكن السماح لزميل المرسل أو زميل المستقبل بالوقوف فى وضع يعيق رؤية المستقبل؟

-القرار: نعم، يجوز لزميل المرسل أو لزميل المستقبل أن يتخذ لنفسه أى وضع يختاره فى جانبه من الشبكة داخل أو خارج الملعب حسب رغبته.

قاعدة (37) : خطأ فى دور الإرسال فى اللعب الزوجى

إذا قام احد الزميلين بأداء الارسال فى غير دوره فإنه يجب على اللاعب الآخر الذى كان من حقه أداء الإرسال أن يقوم بذلك فور اكتشاف الخطأ. إلا أنه يجب احتساب جميع النقاط التى تم تسجيلها وتدوين أى خطأ إرسال قبل الاكتشاف. وفى حالة حدوث الاكتشاف بعد نهاية الشوط فإن ترتيب الإرسال يبقى طبقا لهذا التغيير الأخير.

قاعدة (38) : خطأ فى نظام الاستقبال فى اللعب الزوجى :

إذا حدث أثناء الشوط أن تغير ترتيب اللاعبين المستقبلين للإرسال حتى نهاية الشوط الذى فيه تم إكتشاف الخطأ فإنه يجب على الزميلين استعادة مكانيهما الاصليين للاستقبال فى الشوط التالى من تلك المجموعة التى فيها يقومان باستقبال الإرسال.

قاعدة (39) : خطأ الإرسال فى اللعب الزوجى

يعتبر الارسال خاطئا وفقا لما نصت عليه القاعدة (10) أو إذا لمست الكرة المرسلة زميل المستقبل أو أى شئ يلبسه أو يحمله ولم تكن فى حكم الإعادة وفقا للقاعدة (14) قبل ضرب الارض فإن المرسل يفوز بالنقطة.

قاعدة (40) تبادل ضرب الكرة فى اللعب الزوجى :

يجب أن يكون ضرب الكرة بالتبادل مع لاعب أو آخر من الفريق المنافس وفى حالة ما إذا لمس لاعب الكرة الملعوبة بمضربه بما يخالف هذه المادة فإن منافسيه يفوزان بالنقطة

فيديوهات لشرح ملعب التنس

الانشطة التقويمية

1.

  1. طول ملعب التس هو ……..
 
 
 

2. عرض ملعب التنس هو

 
 
 

3. 3- قطر الكرة يتراوح بين ……

 
 
 

4. 4- وزن الكرة يتراوح بين ……

 
 
 

5. 5- طول مضرب التنس لايزيد عن ……..

 
 
 

6.

  1. من الافضلية ان تكون شبكة التنس واسعة لمرور الكرات
 
 

7. ارتفاع الشبكه عن وسط ملعب التنس هو 914ملليمتر

 
 

8. الشبكة والقوائم من اهم تجهيزات الملعب

 
 

9. عند اقامة بطولات التنس الدولية هناك مسافة خلف كل قاعده لا تقل عن 6.4 م 

 
 

10. من مواصفات المضرب ان يزيد طول المضرب 81.28 سم

 
 

11. عرض المضرب هو 31.75 سم وهو العرض القانونى للمضرب 

 
 

12. يطلق على اللاعب الذى يقوم بقذف الكرة اولا المستقبل

 
 

13. يتحدد إختيار الجهتين وحق الارسال والاستقبال عن طريق القرعة 

 
 

14. يجوز للاعب ذي الذراع الواحدة أن يستخدم المضرب لقذف الكرة فى الهواء لاداء الارسال 

 
 

15. يجب على المرسل أن يغير مكانة بالمشى اثناء الارسال

 
 

16. الارسال الجيد هو ان تلمس الكرة الارض داخل منطقة الارسال

 
 


  1. إذكر القواعد الخاصة باحتساب النقاط ؟
  2. إذكر القواعد الخاصة بضربات الارسال ؟
  3. إذكر قواعد المرسل والمستقبل ؟
  4. إذكر قواعد اللعب الفردي ؟
  5. إذكر قواعد اللعب الزوجي ؟
  6. إذكر القواعد الخاصة بالحكام ؟

 


اترك تعليقك